الاضطرابات النفسية التي يسببها الإدمان

 يتضمن هذا المجال مجموعة من الاضطرابات التي تختلف في شدتها، ولكنها تشترك في مرجعها إلى سوء استخدام عقار واحد او مادة مدمنة أو عدة عقاقير او عدة مواد مدمنة وتكون هناك اضطرابات مختلفة:

الاضطرابات الاكتئابية: ويشير التاريخ النفسي للإدمان إلى العلاقة القوية بين سوء استخدام العقاقير ويعد الأخير شكوة واحدة لكل المرضي ولذلك يوافق المختصين بعلم النفس بأن المرح هو نوع من الهوس لدي الناس ويدل هذا على ان مرح الإدمان ما هي إلا آلية دفاعية يستخدمها الشخص للتغلب والتخلص من الاكتئاب وقد دعمت دراسات اخري هذه العلاقة بين استخدام العقاقير والاكتئاب وتصل هذه العلاقة لعلاقة جوهرية بين الاكتئاب وسوء استخدام الهيروين والحشيش والكحوليات والامفيتامينات.

يأتي بعد الاضطرابات الاكتئابيه اضطرابات القلق ومعاناة متعاطى العقاقير من اعراض القلق يرجع إلى حالة التسمم او حالة الانسحاب فغالبا يصبح مرضى اضطرابات القلق معتمدين على الحبوب المنومة ويحلون قضايا تشخيصية معقدة بالنسبة للقلق وتشير أحد الدراسات إلى وجود اضطرابات الذعر والخوف من الأماكن المتسعة وتوجود بشكل كبير لدى مدمنى الكحوليات ويتسبب هذا في انتاج مشاعر كبيرة من القلق والتوتر ومن ثم يستخدم الكحول كعلاج ذاتى للقلق ويطابق هذا لما أوضح من قبل احد المختصين ان الانسحاب الكحولي الحاد يشمل القلق والاكتئاب والارق اما عن بعض المواد الأخرى مثل الكوكايين والامفيتامين الماريجوانا فتعاطيهم يسبب يؤدي إلى اعراض القلق والزعر وقد اشارت بعد الدراسات عن الإدمان ان الانقطاع عن تعاطي الامفيتامين او تقليل الكمية المتعاطاه ينتج عنه مزاج قلق ومنه الاكتئاب والانفعال الهياجي مع وجود ارق شديد وهياج حركي نفسي.

إضرابات الوسواس القهري هي واحدة من الاضطرابات النفسية التي يسببها الإدمان وهذا الاضطراب يأتي غالب لمن قد تكون لديهم مشكلات ترتبط بإدمان العقاقير المسكنة التنويمية والمثبطة للجهاز العصبي المركزي واعراضه تكون شائعة لمن يتعاطون الباربيتورات ” وهي عقاقير تستعمل بغرض خفض النشاط العصبي في الجهاز المركزي ويستخدم للتخدير ومضادات للصرع” ويشير احد الباحثين إلى تسمم الباربيتورات يؤدي إلى صعوبة التفكير وضعف الذاكرة وبطأ في الفهم وايضا يؤدي إلى اضطراب الانتباه والذاكرة مع اضطراب الحكم على الأمور فيأتي كل هذا لفشل المتعاطي في تحمل المسئوليات الاجتماعية وتكون اعراض الوسواس القهري سائدة لمدمنى الكحوليات ويعاني المتعاطون للامفيتامين أيضا من الوسواس القهري فكثرة استهلاك هذه الامفيتامينات يأتي السلوك الغير منتظم والتكرار الاجباري للأفعال دون معني.

ويأتي بعد ذلك الاضطرابات الذهانية وتحدث هذه الاعراض عند تعاطي المخدرات او انسحابها من الجسد فتعاطي جرعات كبيرة خاصة من الامفيتامينات يؤدي إلى نمط ذهاني يتمثل في الاضطراب النفسي والسلوك غير المنتظم فضلا عن المهلوسات السمعية واضطرابات في التفكير وحسب احد المختصين يتسبب الإدمان المزمن إلى الذهان البارانويدي والهذيان والهياج وفضلا عن تشوش الوعي والضلالات الاضطهادين وسوء استخدام المثبطات تكون له اعراض ذهنية وخيمة وادمان الكحول يجعل هناك مضاعفات عقلية ابرزها يتمثل في تدهور الشخصية وسلوكيات شاذة ضد المجتمع ويظهر الذهان في الحالات الحادة مثل حالة كورساكوف او الهذاءات البارانوية الاضطهادية ويري احد المختصين إلى ان تعاطي المواد المخدرة والمنومة يؤدي إلى اعراض ذهانيه تتمثل في العدوانية والميل إلى الشجار والأفكار البارانوية والهذيان.

يؤكد أحد علماء النفس ان تعاطي المهلوسات وخصوصا عقار L.S.D يؤدي إلى اعراض فصامية أو اكتئابيه او هوسيه أو مزيجا من الاعراض الثلاثة وتوصل اخر إلى وجود اعراض ذهانيه لدي متعاطي الهروين والحشيش والكحوليات والامفيتامين والباربيتورت.

المصادر:

http://www.addiction-treatment-clinic.org/2014/12/heroin-addicts-treatment.html

 

 

Comments

Write a comment:

*

Your email address will not be published.

error: جميع الحقوق محفوظة لصالح ابو رجيلة لعلاج الادمان