علاج ادمان الكحول والخمور

معلومات عن علاج ادمان الكحول

قبل الولوج الي تفاصيل علاج ادمان الكحول ؛ ينبغي أن نتعرف على ما هول الكحول أو الخمور.

الخمور أو الكحوليات هى المشروبات التي تحتوي على نسبة معينة من الكحول وقد تكون مخمرة كالبيرة أو مقطرة كالويسكي.

و سواء كان مصدرها الفواكه مثل العنب أو الزبيب أوالتمر أوالتفاح أو من الحبوب كالذرة والشعير والحنطة أو العسل أوالبطاطس والنشا.

والسكر هو المركب الرئيسي في الخمره والكحول هو تركيب كيميائي مكون من الإيثيلي أو الإيثانول.

تاريخ الكحول

يعود تاريخ النبيذ إلى 8000 سنة تقريبا وأول مكان تم إكتشاف الخمر فيه كان بين جورجيا وأرمينيا وإيران ويُعتقد بأنه ظهر في أُوربا قبل حوالي 6500 سنة في بلغاريا واليونان، وكان شائعاً جداً في بلغاريا وروما…. قبل ان نذهب لخطوات علاج ادمان الكحول يجب ان نعرف ما هي اضرار الكحول؟

اضرارالكحول والخمور

فاتضح أن التوسع الوعائي بتأثير من الخمر لا يحول دون حدوث ذبحة صدرية Angina Pectoris ويعتقد أن تثبيط الألم الناجم عن والمصابين بالذبحة الصدرية.

غالبا ما يكون ناجم عن التثبيط المركزي أكثر من تأثير التوسع الوعائي لذلك لا يوصى بوصف الكحول لتوسيع الأوعية الإكليلية… هنا يبدأ علاج الكحول

ولا يمكن اعتباره وقاية من حدوث الذبحة، كما أن له تأثيراً مخرشاً لغشاء المعدة المخاطي ؛ فهو بالتالي يؤهب لحدوث القرحة الهضمية.

Peptic Ulcer ( قرحة المعدة والاثني عشر )

يؤدي إلى اضطراب في هضم البروتينات و يسبب أيضاً حدوث التهاب حاد في الكبد والتهاب حاد في جدار المعدة
وكذلك:

ينقص إفراز العامل الداخلي لكاستل وبالتالي يؤهب لحدوث فقر الدم بنقص فيتامين (B12) كما يسبب فقر دم بنقص الحديد لأنه يقلل امتصاص الحديد.

كما يؤهب لحدوث البلاغرا لأنه ينقص امتصاص النيكوتين، كما يسبب فقدان شهية وتقياءات صباحية بعد فترة قصيرة من تناول الطعام.

أو في صباح اليوم التالي و تعتبر ايضا الصداقة وطيدة وقديمة بين مرض السل و الإدمان على الكحول و يرجع سبب ذلك إلى، سوء التغذية وانخفاض القدرة المناعية عند المدمنين.

لذا فإن هناك مقولة شائعة في الطب و بين الأطباء مفادها انك إذا وجدت اي مرض في الرئة عند مدمن الخمر ففكر أولاً بمرض السل… ولذلك يعانى الكثير من المدمنون اثناء رحلة علاج ادمان الكجول .

الإفراط في شرب الخمر

ايضا إن الإفراط في شرب الخمر ينتج عنه تشمع الكبد الذي له علاقة بسرطان الكبد.

ويسبب الكحول ايضا ارتفاعاً في شحوم الدم بسبب الاضطراب الذي يحدثه في استقلاب الحموض الدسمة و يسبب الكحول نقصاً في مستوى البروتينات في الدم.

اعراض انسحاب الكحول

تبدأ أعراض الانسحاب في غضون من 6 – 48 ساعة وتصل الذروة من 24 وحتي 35 ساعة بعد بدايه اعراض الانسحاب.

و اخر تعاطي خلال هذه الفترة يتم عكس تثبيط نشاط المخ بطريقه فجائيه، الناجم عن شرب الكحول ويزيد إنتاج هرمونات التوتر.

ويصبح الجهاز العصبي المركزي شديد الانفعال.

الاعراض الانسحابية النفسيه لشرب الكحول

قبل علاج ادمان الكحول يجب التعرف على ما هي الاعراض الانسحابية النفسية التى تواجه المدمن اثناء رحلته في العلاج.

وتتمثل تلك الاعراض في الاتى:

التهيج.

الهلع.

كآبة.

قلق.

عدم الاستقرار العاطفى

الاعراض الانسحابية الجسديه لمدمنى الكحول

الغثيان / التقيؤ.

الصداع.

الارق.

التعرق.

زيادة ضربات القلب.

حركات لا ارادية.

فقدان الشهية.

الاعراض الانسحابية الشديده

حمى.

انقطاع التيار الكهربائي في الجسم.

التشنجات.

المضبوطات.

هذيان ارتعاشى

الاعراض الانسحابية للكحوليات

تختلف حدة وشدة الاعراض الانسحابيه لمدمن الخمر من شخص الى اخر وعلى حسب كمية ادمانه على الكحوليات والخمر.

لكن اعراض الانسحاب قد تكون خطيره فى بعض الاحيان وقد تؤدى الى مضاعفات ولذلك ينصح دائما بان تكون أعراض الإنسحاب تحت اشراف طبى متكامل

نحن فى مستشفى أبو رجيله للطب النفسي وعلاج الإدمان، نقدم خدمه متخصصه فى علاج أعراض انسحاب الكحول تحت اشراف طبي عالي المهنيه… ولنبدأ الان مع خطوات علاج ادمان الكحول

علاج ادمان الكحول

بعتبر علاج ادمان الكحول عملية صعبة تستغرق الكثير من الوقت والجهد، ولكن مع اتباع الخطوات الصحيحة للعلاج، يصبح الأمر بسيطًا.

تتمثل أهم الخطوات الضرورية لخطوات الشفاء الناجحة في علاج دمان الكحول في رغبة المريض في التوقف عن شرب الكحول وتغيير نمط الحياة إلى حياة صحية بعيدًا عن الكحول والمسكرات.

خطوات علاج الادمان من الكحول

تبدأ خطوات علاج ادمان الكحول بمحاولة التقليل التدريجي من استهلاك الكحول حتى تتوقف بشكل دائم، ويؤكد الأطباء على أهمية استمرار الدعم من حولنا لمنع المدمن العنيد من العودة إلى إدمان الكحول مرة أخرى.

لا يمكن البدء في خطوات علاج ادمان الكحول إلا إذا وافق المدمن على الخضوع لبرنامج العلاج، وتوقف عن شرب الكحول.

وقدم الإرادة والرغبة في التخلص من ذلك الإدمان، يجب أن يفهم المريض أيضًا أن إدمان الكحول يمكن علاجه ويحقق معدل شفاء مرتفعًا.

ويجب أن يكون هناك حافز قوي ليكون محركًا للتغيير، بالإضافة إلى الدعم النفسي والأسري.

يتضمن برنامج علاج ادمان الكحول ثلاث خطوات أساسية:

1. التخلص من السموم

التخلص من السموم هو نظام غذائي لتخليص الجسم من السموم، يقرر الأخصائي ما إذا كان المريض يحتاج إلى التخلص من السموم أم لا.

قد يحتاج المريض إلى الخضوع لعلاجات التخلص من السموم في حالات إدمان الكحول المتقدمة، والتي ترتبط بحدوث أعراض انسحاب شديدة تؤثر على جسم المدمن مثل اضطرابات المعدة والقلق والإجهاد الشديد.

يساعد التخلص من السموم في تحضير الجسم للعلاج، ولكن يجب توفير جو نفسي واجتماعي وسلوكي ضروري لنجاح خطوات العلاج.

اعراض الانسحاب أو إزالة السموم من الجسم هي المرحلة التي تأتي بعد التوقف عن شرب الكحول بالكامل، وقد ترتبط أيضًا بالعديد من أعراض الانسحاب الحادة.

مثل الهلوسة والهزات ، بالموت ، وقد تؤدي أحيانًا إلى الوفاة. لذلك، مطلوب إشراف طبي خلال هذه المرحلة من علاج ادمان الكحول لتجنب المضاعفات الخطيرة.

قد يتضمن علاج الكحول تناول بعض الأدوية المضادة للقلق والاكتئاب للتعامل مع أعراض الانسحاب الحادة.

هذه الأدوية هي العلاجات الأكثر شيوعًا المقدمة للمريض خلال مرحلة إزالة السموم من الجسم (التخلص من السموم)، ولكن يجب أن تؤخذ هذه العلاجات بحذر وتحت إشراف الأطباء ، فإنها قد تسبب الإدمان.

2. إعادة التأهيل

تشمل هذه المرحلة تقديم المشورة، وتناول الأدوية والعلاجات الطبية اللازمة للتعافي من #إدمان_الكحول وتعزيز المهارات اللازمة لعلاج ناجح.

يمكن إكمال هذه الخطوة داخل عيادات العلاج أو من خلال زيارات متكررة لعيادات المستشفى الخارجية لدينا، وكلاهما فعال بنفس القدر.

3. الانتكاس الحماية

يتطلب نجاح هذه الخطوة رغبة المريض في الحفاظ على نجاح العلاج، والسر وراء ذلك هو الدعم الخارجي من المقربين.

خلال هذه المرحلة، يشارك المريض في اجتماعات المجموعة مع أولئك الذين تعافوا من إدمان الكحول للحصول على دعم كاف لمواصلة العلاج.

وللحصول على علاج فعال وصحيح في علاج الادمان من الكحول تواصل معنا على الرقم 00201008968989.