كيفية التوقف عن تعاطي المخدرات؟

التوقف عن تعاطي المخدرات ليس بالأمر السهل على الإطلاق، بل أنه يتطلب الكثير من الجهد والطاقة حتى يتمكن المريض من التعافي تمامًا، ولكن في نفس الوقت فإن النتيجة التي سيحصل عليها المدمن تستحق العناء.

أضرار تعاطي المخدرات

عند تعاطي المخدرات فإن المدمن لا يدرك مدى الأضرار الناتجة عن تعاطيها، وبالتالي فإنه لا يرغب في التوقف عن تعاطي المخدرات، وفيما يلي سنقوم بتوضيح أهم الأضرار الناتجة عن المخدرات:

  • ضعف الجهاز المناعي وبالتالي تزداد فرصة الإصابة بالعديد من الأمراض الخطيرة والعدوى.
  • بالإضافة إلى وجود الكثير من المشاكل في القلب مما ينتج عن ذلك اضطرابات في سرعة نبضات القلب أو النوبات القلبية.
  • الإصابة بالغثيان المستمر والآلام الحادة في البطن وبالتالي يشعر المريض بفقدان الشهية.
  • زيادة الضغوطات على الكبد مما يصعب من عملية التخلص من السموم.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم بشكل مفاجئ.
  • الإصابة بالتثدي لدى الرجال.
  • كما يُصاب المريض بعدد من الأمراض النفسية مثل جنون العظمة، والعدوانية، وعدم القدرة على التحكم في الذات.

كيفية التوقف عن تعاطي المخدرات؟

حتى يتمكن المريض من التوقف عن تعاطي المخدرات فإن يمر بعدد من المراحل في عملية العلاج ومن أهمها:

1.    علاج أعراض الانسحاب:

تتم هذه المرحلة من خلال سحب السموم من الجسم، بالإضافة إلى علاج الأعراض الانسحابية بكل سهولة.

وذلك من خلال استخدام بروتوكول دوائي علاجي مناسب لحالة المريض الصحية.

2.    العلاج النفسي والتأهيل السلوكي:

وبعد التوقف عن تعاطي المخدرات وعلاج الأعراض الانسحابية، تأتي مرحلة العلاج النفسية.

وفي هذه المرحلة يتم التخلص من الإدمان وآثاره من خلال اتباع جلسات علاج نفسية للبحث عن أسباب الإدمان الأساسية.

بالإضافة إلى تقويم وتعديل السلوكيات الخاطئة في المريض، وتحويل هذه الأفكار والسلوكيات إلى أفكار إيجابية وصحية.

كما يتم علاج جميع الأمراض النفسية الناتجة عن التعاطي وذلك من خلال استخدام اساليب الدعم النفسي والأدوية.

3.    التأهيل الاجتماعي:

وفي المرحلة الثالثة يتم تأهيل المريض للتعامل مع العالم الخارجي بشخصيته الجديدة، وذلك من خلال تعلم طرق مختلفة للتعامل مع الضغوطات الحياتية.

بالإضافة إلى الابتعاد عن كافة المحفزات التي قد ينتج عنها الانتكاسة مثل الإحاطة بأصدقاء فاسدين أو التواجد في أماكن التعاطي.

البرامج المُستخدمة في عملية التوقف عن تعاطي المخدرات

ومن الجدير ذكره أن هناك العديد من البرامج المختلفة التي تُستخدم بهدف علاج الإدمان والتوقف عن التعاطي، ومن أهم هذه البرامج:

1.    برنامج جلسات الدعم الجماعي

تُصنف جلسات الدعم الجماعي ضمن أفضل الطرق المُستخدمة في علاج الإدمان.

وتعتمد فكرة هذا البرنامج على وجود أكثر من شخص يعاني من نفس المشكلة مع المريض، بالإضافة إلى وجود الطبيب المتخصص.

بالإضافة إلى أنه لا يشترط أن يجمع بين المرضى علاقات قرابة أو معرفة من قبل، فالأمر كله يعتمد على مشاركتهم المعنوية والنفسية سويًا.

وفي هذا البرنامج يتم مساعدة المرضى وتأهيلهم اجتماعيًا من خلال مشاركتهم لأفكارهم وكل ما يجول في خاطرهم مع أشخاص متشابهين معهم.

2.    برنامج اثنى عشر خطوة والتوقف عن تعاطي المخدرات

وبالنسبة لهذا البرنامج فإن اعتماده يتركز على عدد من الأسس الروحية التي تمت كتابتها على هيئة 12 خطوة.

بالإضافة إلى أن البرنامج يعتمد على فكرة العمل الجماعي، وبالتالي يتم تكوين عدد من المرضى المشتركين في نفس الخصائص ومساعدتهم على تخطي مرحلة الإدمان.

3.    برنامج العلاج الشمولي

ويتم استخدام برنامج العلاج الشمولي عند التوقف عن تعاطي المخدرات، وذلك بسبب ما يهدف إليه حيث أنه يساعد في علاج جميع المشكلات الجسدية.

وبالتالي فإنه يهتم بكافة أعضاء الجسم المختلفة، ويقوم بمعالجة جميع الأمراض التي يصاب بها المريض أثناء مرحلة التعاطي.

ولا يقتصر الأمر على الحالة الجسدية للمريض فقط، بل أنه يهتم بالحالة النفسية للمريض، وبالتالي يتم معالجة كافة المشاكل النفسية والاضطرابات التي تنتج عن تعاطي المخدرات.

ومما سبق يمكننا استنتاج أن البرنامج يهدف لتحقيق التوازن ما بين الصحة الجسدية والنفسية.

ولا يشترط وجود مشاكل وخيمة أو أن يكون المريض في مرحلة متقدمة من الإدمان، بل أنه يتم استخدام البرنامج بهدف الاطمئنان على جميع الوظائف الجسدية للمريض.

4.   التوقف عن تعاطي المخدرات من خلال برنامج الماتريكس

وفيما يخص الماتريكس فإنه برنامج علاجي يتم استخدامه لمدة 3 شهور تقريبًا بانتظام.

كما أنه مخصص لمدمنين المنشطات مثل الكوكايين أو الميتامفيتامين.

بالإضافة إلى أنه من البرامج المنظمة بشكل كبير، ويتم الدمج بينه وبين جلسات الدعم الجماعي.

5.    برنامج العلاج السلوكي المعرفي

يُطلق عليه برنامج العلاج بالحديث أو بالكلام، بالإضافة إلى أنه من وسائل العلاج النفسي.

ويعتمد على جزئيين أساسين وهما العلاج السلوكي أي علاج سلوكيات الفرد وردود أفعاله السلبية.

والجزء الثاني هو العلاج المعرفي والذي يتم من خلال علاج الأفكار السلبية والغير صحية التي يفكر فيها الفرد ومن خلال البرنامج يتم التوقف عن تعاطي المخدرات.

6.    برنامج العلاج الأسري

وبالنسبة للعلاج الأسري فإنه من طرق العلاج الفعالة التي يتم استخدامها في عدد من المصحات والمستشفيات العلاجية.

ومن خلال يتم علاج الأسرة المتضررة من الإدمان، بالإضافة إلى المشاركة في خطة علاج مقترحة للمساعدة في اختيار طرق العلاج المناسبة للفرد.

بالإضافة إلى أن البرنامج يعتمد على العلاقة التي تجمع ما بين أفرد الأسرة مع بعضهم البعض، والمشاعر التي يشعرون بها.

كما يساعد البرنامج في تصفية الخلافات بين أفراد الأسرة وتعزيز القيم الأسرية لديهم للمساعدة في التوقف عن تعاطي المخدرات.

وفي ختام مقالنا، فإن التوقف عن تعاطي المخدرات خطوة هامة لابد من اتخاذها عاجلًا وليس أجلًا حتى لا تتفاقم الآثار السلبية الناجمة عن المخدرات وتعاطيها، ولا تقتصر طريقة علاج الإدمان على طريقة واحدة فقط، بل أن هناك عدد لا يحصى من طرق علاج المخدرات، وعلى المريض استشارة الطبيب لاختيار الخطة العلاجية المناسبة.

مقالات قد تهمك:

العلاج الجمعي

الإدمان السلوكي وأنواعه وطرق علاجه

 

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.