ادمان الانترنت ومخاطرة

ما هوا ادمان الانترنت ؟

يعرف ادمان الانترنت هو حالة نظريا من الاستخدام المرضي للإنترنت والذي يأدي إلي إضرابات في

السلوك وهو ظاهرة موجودة في كل مجتمعات العالم ويرجع ذلك إلي توفر الحواسيب في كل بيت علي مستوي العالم.

وحتي مع عدم توفره في منزل فيكفي لأن يذهب الفرد إلي صديق له او إلي أي مقهي للأنترنت التي توفر له الدخول علي الانترنت بكل سهوله.

ترجع المشكلة إلي عدة أسباب الملل والفراغ والحدة والمغريات التي يوفرها الإنترنت لشخص وغيرها

الكثير علي حسب ميول الفرد وادمان الانترنت هو أيضا عدم قدرة الانسان عن الاستغناء عن استخدام الانترنت.

فالشخص بحاجة للمزيد منه بشكل مستمر حتي يشبع حاجاته حين يحرم منها وهو ضعف مقاومة المستخدم

للإنترنت اما الشاشة من حيث تركه او محاولة بعد الكلاب عنه حيث يستحوذ علي كل حواسة من دون قصد .

هذا هو تعريف الإدمان للإنترنت فبالطبع قد حالت الانكار هي رد الفعل الاولي المتوقعة لمن يقرأ بأنه لم يصل إلى

تلك المرحلة واستخدامه عادل للإنترنت وانه بعيد كل البعد عن ادمان الانترنت.

ولكن هناك دلائل فاذا وجدت أي علامة فاعلم إنك مدمن بالفعل للإنترنت ولا تقلق فيمكنك ان

تتعافي من هذا الإدمان من خلال نفسك وبدون تدخل نفسي او دوائي.

ولكن في البداية لنري بعض علامات ادمان الانترنت. من العلامات المهمة هي عدد الساعات التي تقضيها على

الانترنت فلو كنت تقضي من ثلاث إلى خمس ساعات في اليوم او أكثر.

وخمس وثلاثون ساعة في الأسبوع فأنت مدمن للإنترنت فعدد الساعات الطبيعي هو ثمان ساعات في الأسبوع

أي ساعة لساعتين يوميا وهذا طبقا لعلماء النفس.

العلامة الأخرى الاضراب عند فقدان الانترنت ويظهر هذا بشكل كبير عند قطع الانترنت لأي سبب تغيير المكان أي

سبب يأدي إلى عدم القدرة للوصول للإنترنت هذه بعض الاعلامات.

قبل التحدث عن عواقب الانترنت لابد من إيضاح معلومة مهمة جدا نتحدث عن استخدام الانترنت بدون علاقة

بالوظيفة اقصد شخص وظيفته الانترنت كالمسوق الاليكتروني او المختص بالمواقع فهذا طبيعي يستخدم الانترنت.

انا اتحدث عن شخص ليس لوظيفته او لدراسته علاقة بالإنترنت. إذا ماهي العواقب لإدمان الانترنت أولا فقدان الواقعية ويصبح حياة الشخص كلها خيال يعيشها كـأنها واقع.

ومن الاضرار الأخرى هو التجريء على فعل أشياء لم أكن افعلها من قبل وطبعا جراءة ليست حميدة بل على

العكس تكون جراءة على المعاصي والمحرمات.

تعريف ادمان الانترنت دلائل ادمانه وبعض الاخطار هذا ما تم الحديث عنه والان لنذهب إلى علاجه أولا واهم شيء

اعترف أنك مدمن للإنترنت كما يقال الإدراك نصف الطريق للتغير فأدرك واعترف ثانيا ادمان أي شيء يحتاج لشخص قوي يريد حقا ان يتوقف عن سوء الاستخدام.

ما يصعب التوقف عن ادمان الانترنت هو الوفرة التي توجد فيه تجعلك مستمتع ومنبهر ويعيش عالم خالي من الملل

فالنصيحة او الخطوة الاولي التدريج ابدأ في تقليل تدريجي لساعات الإدمان.

فبدلا من الجلوس ثمان ساعات في اليوم اجعلها سبعة واستمر في التقليل حتى تصل إلى المعدل الطبيعي. الشيء الاخر هو انت تتحكم في الانترنت ولا تجعل الانترنت يتحكم فيك.

المقصود هو ضع سبب معين لدخولك على الانترنت ولا تنساق مع الصفحات بمعني تدخل مثلا لتبحث عن مقالات عن الإدمان فستجد بعض النتائج عن التحكم في الأفكار.

ستجد نفسك تدخل عليها وتجد موضوع اخر ومن موضوع إلى موضوع ومن صفحة إلى اخري هذا ما يقصد بتحكم في الانترنت حاول ان تشغل نفسك بنشاطات مختلفة وتعلق بربك ودينك حاول ان تخرج للاجتماعيات علي ارض الواقع الانترنت فعلا شيء جميل ولكن الواقع أجمل بكثير.

أضف تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.